محكمة القنيطرة تنصف أحد رجال القضاء وتحكم بسنة سجنا نافدة على ولد العطار

أصدرت المحكمة الابتدائية بالقنيطرة حكما يقضي بسنة حبسا نافدة، في حق المسمى (م.ع) و المعروف “بولد العطار”، وغرامة قدرها عشرة آلاف درهم، مع تحميله الصائر على اثر القضية التي توبع فيها بتهمة إهانة احد رجال القضاء  بسبب قيامه بوظيفته، وتحقير مقرر قضائي، ومعالجة معطيات ذات طابع شخصي بدون إذن مسبق .

وتعود حيثيات القضية إلى إقدام المسمى” ولد العطار” على نشر مقاطع الفيديو عبر مواقع التواصل الاجتماعي، يتعرض فيها لشخص سهيل شكري، نائب وكيل الملك بالمحكمة الابتدائية بالقنيطرة، بتلفيق أكاذيب و تجريح في شخصه، متهما المعني بالأمر كونه يقف وراء إصدار الغرامات المحكوم بها عليه جراء توقيفه بتهم المتاجرة بالكحول،و التي قضى على إثرها عدد من السنوات في السجن.

و تجدر الإشارة أن هذا الحكم أعاد الاعتبار لأحد رجال القضاء و هيبة المحكمة، وشرف مهنة وكيل الملك الذي تم تعيينه بمحكمة سيدي قاسم.

rma

التعليقات مغلقة.