جمارك القنيطرة تحجز شاحنة محملة بالألبسة والأحذية المستعملة

في إطار مواصلة جمارك القنيطرة للحملات التمشيطية واليقظة المتواصلة لتجفيف الممرات والطرقات لضرب معاقل التهريب ، تمكنت زمرة الجمارك بالقنيطرة في الساعات الأولى من صباح يوم السبت و في عملية نوعية ناجحة من تتبع وحجز شاحنة تحمل كميات هائلة من الألبسة والأحذية المستعملة قادمة بجماعة علال البحراوي قادمة من جهة الشمال الشرقي .

وقد حاول المهربون مواجهة عناصر جمارك القنيطرة غير أن رجال الجمارك واجهوهم بكل شجاعة واستماتة مستعملين المشبكات الحديدية والتي تسببت في عطب الإطارات المطاطية.

هذا وقامت زمرة الجمارك، بالإجراءات القانونية المعمول بها، بعدما تم توقيف السائق بعين المكان واقتياده صوب مصالح الدرك الملكي من أجل تعميق البحث معه، وذالك بعد إشعار النيابة العامة المختصة وحجز الشاحنة والسلع معا والتحقيق في مصادرها

وجدير بالذكر أن جمارك القنيطرة تكثف مراقبتها الاعتيادية من أجل تعقب المهربين الذين يستعملون عدة طرق للتمويه بهدف تهريب السلع انطلاقا من مدن الشمال، ويختارون مسالك طرقية غير مألوفة قصد الوصول إلى أهدافهم.
مما مكنها من مما مكنها من إحباط مجموعة من عمليات تهريب المخدرات والملابس والمواد المهربة من مدينتي سبتة ومليلية المحتلتين.
وتوقيف مجموعة من المتهمين الذين تمت إحالتهم على القضاء، وصدرت في حقهم عقوبات بالسجن والغرامة.

rma

التعليقات مغلقة.