أمن سيدي يحيى يقود حملة تطهيرية تطيح بالعديد من المجرمين

قامت عناصر الأمن بسيدي يحيى الغرب برئاسة العربي العوفي رئيس المفوضية بحملة تطهيرية تواصلت وقتا طويلا انتهت بتحقيق نتائج جيدة، تتعلق باعتقال عدد من المتورطين في ترويج الأقراص المهلوسة والخمور والسرقة والضرب والجرح البالغ بواسطة السلاح الأبيض.

ولقيت هذه الحملة تجاوبا كبيرا من النيابة العامة بكل من القنيطرة وسيدي سليمان، كما لقيت تجاوبا من قبل السلطة المحلية بسيدي يحيى الغرب والمنتخبين، كما تفاعلت معها جمعيات المجتمع المدني، التي لا زالت تنادي بافتتاح الدائرة الثانية للأمن من أجل خدمة المواطنين.

كما تميزت هذه الفترة بحل قضايا معقدة جدا، وفي أوقات قياسية، من قبيل تلك التي كانت ضحيتها فتاة تعرضت لافتضاض البكارة والحمل ونشر صورها في وضعية مخلة بالحياء عبر مواقع التواصل الاجتماعي من قبل أحد مروجي الأقراص المهلوسة، الذي تم إيقافه ساعتين فقط بعد تلقي الشكاية من الضحية، وتم تقديمه أمام محكمة الاستئناف.

rma

التعليقات مغلقة.