أسرة الأمن الوطني بالقنيطرة تخلد الذكرى الثالثة والستين لتأسيس المديرية العامة للأمن الوطني

أسرة الأمن الوطني بالقنيطرة تخلد الذكرى الثالثة والستين لتأسيس المديرية العامة للأمن الوطني
احتفلت أسرة الأمن الوطني بالقنيطرة ، على غرار باقي المدن المغربية، اليوم الخميس والذي يصادف يوم 16 ماي من كل سنة ، بالذكرى الثالثة والستين لتأسيس المديرية العامة للأمن الوطني، والتي تعد مناسبة لاستحضار الجهود الكبيرة المبذولة على مستوى ولاية أمن القنيطرة للحفاظ على النظام العام وحماية المواطنين وممتلكاتهم
واستهلت فقرات الحفل، الذي جرى تنظيمه بمقر ولاية أمن القنيطرة ، بحضور السيد عامل صاحب الجلالة على إقليم القنيطرة والسيد الباشا والوكيل العام للملك بمحكمة الإستئناق و وكيل الملك بالمحكمة الإبتدائبة ، رؤساء المجالس المنتخبة ورؤساء مختلف المصالح بالمدنية وممثلي المجتمع المدني و الإعلام بأداء تحية العلم على نغمات النشيد الوطني، وتلاوة آيات بينات من الذكر الحكيم
وبالمناسبة تناول رئيس المنطقة الأمنية الأولى السيد المومني بالنيابة على السيد والي أمن القنيطرة عبدالله محسون في الكلمة التي ألقاها بالمناسبة التدكير بالتضحيات الجسام التي بدلها شهداء الواجب الوطني من أسرة الأمن الوطني ويواصلها اليوم بكل تفان واخلاص رجال ونساء الأمن بولاية أمن القنيطرة ، في سبيل المحافظة على النظام العام وحماية المواطنين في أرواحهم وممتلكاتهم ساهرين على فرض احترام القانون وضمان حقوق الأفراد والجماعات، وفق ماتتضمنه مواثيق حقوق الإنسان .
واعتزازا بالدور الكبير الذي يقوم به رجال ونساء الأمن الوطني بالقنيطرة لحماية المواطنين ومحاربة كل أصناف الجريمة من خلال الإستراتيجية التي اعتمدتها مصالح الأمن بالقنيطرة ، والتي تقوم على مبدأي الوقاية من الجريمة وزجرها استعرض السيد المومني الإحصائيات التي سجلتها مصالح الأمن بالقنيطرة و المهدية خلال الأشهر الهمسة من سنة 2019 والتي تبرهن عن العمل الجبار الدي تقوم به مختلف مكونات الأمن لمحاربة الجريمة والتصدي للمخالفات للقانون ومحاربة السلوكيات المخلة بالنظام ، وإفشال كل محاولة ماسة بطمأنينة وسلامة المواطنين، وتعزيز الشعور بالأمن وهو ما انعكس إيجابيا على تدعيم الشعور بالأمن لدى المواطنين.
وفي مايلي الحصيلة :
التحقق من الهوية : 114536 شخصا .
الاشخاص المبحوث عنهم الموقوفون : 1764 شخصا .
الأشخاص الموقوفون في مختلف القضايا : 4867 شخصا
وبالنسبة لتطبيق مدونة السير و التصدي لمخالفات السير والجولان فقد سجلت المصلحة المختصة الاحصائيات التالية .
عدد المخالفات : 12685 مخالفة محصلة و منجزة
القيمة المالية المتحصلة من المخالفات : 2.503.100 درهما .
الوضع بالمستودع البلدي : 3226 عربة .
أما بشأن المردودية على صعيد ولاية أمن القنيطرة ككل بجميع مناطقها الامنية و المفوضيات التابعة لها خلال السنة الجارية الى غاية 15 ماي فقد كانت كالتالي :
التحقق من الهوية : 145644 شخصا .
الاشخاص المبحوث عنهم : 2680 شخصا .
الاشخاص المبحوث في مختلف القضايا : 7041 شخصا .
محموعة المخالفات المنجزة و المسجلة : 31003
القيمة المالية لمجموعة المخالفات : 6.883.541 درهما .
الوضع بالمستودع البلدي : 4468 عربة .
الجانب الاجتماعي كان في صلب اهتمامات ولاية أمن القنيطرة حيث يضيف السيد المومني بان الولاية تولي الرعاية الاجتماعية المسداة لموظفي و متقاعدي الأمن وأسرهم العناية الفائقة من خلال مصلحة الاعمال الاجتماعية التي تسهر على تقديم الدعم والمساعدة للمرضى و المصابين وتةاكب اوضاع و احوال الارامل وايتام موظفي الامن ، وفي هدا الشأن فقد سجلت احصائيات ابجابية و مشجغة و هب كما يلي :
مؤازرة المرضى بالمؤسسات الاستشفائية : 456 تدخل
الفحوصات الطبية المقدمة من طرف الطبيب العام : 182 قحص طبي
الفحوصات الطبية المقدمة من طرف طب الاسنان : 1080 تدخل طبي
المتابعة النفسية للأخصائيين : 283 عملية متابعة
مطابقة الشواهد الطبية : 47 شهادة طبية .
وفي اطارالتواصل مع المجتمع المدني أكد السيد المومني بأن مد قنوات الاتصال المستمر مع اطياف ومكونات المدينة تعد جوهر خطة عمل الولاية وبالمناسبة وجه والي الامن تحية خاصة للفعاليات الجمعوية ولأسرة الإعلام بمختلف اصنافه و التي لا تذخر جهدا في التعاون و البناء مع مصالح الأمن من أجل خدمة الصالح العام .
أما بالنسبة للخدمات المقدمة للمواطنين فقد جدد السيد المومني تأكيده بأنها تحظى باهتمام بالغ من ملاية أمن القنيطرة من خلال سلسلة من التدابير الادارية المتخدة لضمان اداء خدماتي في مستوى التطلعات اسهاما منها في تحسين الاداء المرفقي واستعرض على سبيل المثال لا الحصر بعض بعض الاحصائيات المتعلقة بالمصلحة الولائية للتوثيق و الوثائق التعريفية خلال الاشهر الحمسة من السنة :
بطاقات التعريف الالكترونية المنجزة : 18906
بطاقات التعريف الالكترونية المسلمة : 19834
يطاقات السوابق : 13932
بطاقات التعريف الالكترونية المنجزة لفائدة السجناء : 50
بطاقات التعريف الالكترونية المسلمة لذوي الاعاقات والحالات : 19
الخاضعة للعلاج بالمؤسسات الصحية
وفي سياق تدعيم البنيات التحتية و ندعيمها اعلن المومني بأن المديرية العامة للأمن الوطني بادرت خلال هده السنة الى تمكين ولاية امن القنبطرة من سلسلة من المشاريع التي يمكن اجمالها في :
مشاريع في طور الإنجاز .
بناء مقر جديد لمفوضية الشرطة بجرف الملحة
بناء مقر فرقة حفظ النظام
بناء مقر لفرقة الخيالة
مشاريع مبرمجة
اشغال بناء مخيم للاصطياف لفائدة موظفي الامن الوطني بمولاي بوسلهام
اشغال بناء اربع مقرات لدوائر الشرطة بسيدي قاسم
اشغال بناء اربع مقرات لدوائر الشرطة بمشرع بلقصيري
مشاريع مفوضة من المديرية العامة للأمن الوطني الى مديرية التجهيز و النقل بالقنيطرة .
بناء مقر مركز صحي اجتماعي بالقنيطرة
مقر الدائرة الثانية للشرطة بالقنيطرة
مركز ثاني لتسجيل المعطيات التعريفية بالقنيطرة
مصلحة ثانية لحوادث السير بالقنيطرة
أربع دوائر للشرطة ( 13 – 14 – 15 – 16 ) بالقنيطرة
وفي ختام كلمته جدد رئيس المنطقة الأمنية الأولى السيد المومني بالنيابة على السيد والي أمن القنيطرة عبدالله محسون الشكر الجزيل لكافة الحاضرين الدين تابعوا فقرات هدا الحفل البهيج وساهموا في انجاحه وفي مقدمتهم عامل عمالة القنيطرة فؤاد المحمدي و لكل رجال السلطة القضائية والعسكرية لتخليد الدكرى الثالثة و الستين لتأسيس المديرية العامة للأمن الوطني .

rma

التعليقات مغلقة.