ولاية امن تطوان تحتفل بالذكرى 63 لتأسيس الامن الوطني .

rma

ولاية امن تطوان تحتفل بالذكرى 63 لتأسيس الامن الوطني .
احتفلت ولاية امن تطوان صباح يوم الخميس 16 ماي الجاري بمقر عمالة إقليم تطوان برئاسة عامل عمالة إقليم تطوان السيد يونس التازي و السيد ياسين جاري عامل عمالة المضيق الفنيدق ، بالذكرى 63 لتأسيس المديرية العامة للأمن الوطني بحضور كبار المسؤولين تقدمهم والي امن تطوان السيد محمد لوليدي و المسؤولين الامنيين ورئيس المجالس المنتخبة بتراب العمالتين وعدد من المسؤولين المدنيين و العسكريين و فعاليات جمعوية و فنية و رياضية.
و في كلمة القاها بالمناسبة ، قال محمد لوليدي والي امن تطوان ، اليوم تخلد المديرية العامة للأمن الوطني الذكرى الـ 63 لتأسيسها، وهي مناسبة لاستحضار التضحيات والمجهودات الدؤوبة لمختلف مكونات أسرة الأمن الوطني من أجل المحافظة على النظام العام وحماية المواطنين وممتلكاتهم.
كما تعد هذه الذكرى مناسبة تجدد فيها أسرة الأمن الوطني التأكيد على مواصلة أداء واجبها والتعبئة واليقظة من أجل مكافحة الجريمة بكل ما يلزم من حزم.
فمنذ إحداثها في شهر ماي من سنة 1956، جعلت المديرية العامة للأمن الوطني من تعزيز الشعور بالأمن لدى المواطنين ومكافحة التهديدات المتنامية للظاهرة الإجرامية هاجسها الأول.
وعلى امتداد 63 سنة، سارت مصالح الأمن الوطني على درب التطور المتواصل حتى تواكب التحديات الأمنية المستجدة من خلال الاعتماد، على الخصوص، على العمل الاستباقي لمحاربة الجريمة، والحضور الميداني الفعال ورفع درجات اليقظة.
ولتحقيق هذا الهدف، عملت المديرية العامة للأمن الوطني على تطوير وتحديث بنيات الشرطة وعصرنة طرق عملها والرفع من جاهزيتها وتوفير الدعم التقني واللوجيستكي للوحدات الميدانية للشرطة والاستثمار الأمثل في العنصر البشري، فضلا عن النهوض بالأوضاع الاجتماعية لموظفي الأمن الوطني.
كما خصصت استراتيجية متكاملة للقرب والتواصل والتفاعل مع المواطنين، وعيا منها بأهمية الانفتاح وتجسيدا لمفهوم شرطة القرب والشرطة المواطنة.
وفي هذا السياق، اعتمدت مصالح الأمن الوطني استراتيجية للتواصل تتناسب مع التحديات والرهانات في مجال الأمن من أجل الانفتاح على المجتمع المدني وعلى الجمهور الواسع، إضافة إلى تطوير الأداء التواصلي مع المنابر الإعلامية، حيث أنشأت في يناير 2019، حسابا رسميا على موقع التواصل الاجتماعي ” تويتر”، بغية توطيد تواصلها المؤسساتي مع الرأي العام، في كل القضايا التي تتعلق باهتمامات وانتظارات المواطنين في مجال الأمن.
وأشهرا قليلة بعد إنشائه، حظي هذا الحساب على موقع “تويتر” بمتابعة أزيد من 14.000 شخص الذين تمكنوا من الاطلاع على العمل الذي تقوم به مختلف مصالح المديرية العامة للأمن الوطني. هذه المقاربة الجديدة للمديرية العامة للأمن الوطني في التواصل المؤسساتي تتجلى أيضا في إطلاقها للنسخة الالكترونية من مجلة الشرطة على تطبيق معلوماتي يمكن تحميله على الهواتف المحمولة واللوحات الالكترونية التي تعمل بنظام التشغيل “أندرويد”، فضلا عن مأسسة وتثبيت الأبواب المفتوحة للأمن الوطني كموعد سنوي متجدد للتواصل المباشر مع عموم المواطنين.
وشكلت هذه التظاهرة فرصة مواتية لمصالح المديرية العامة للأمن الوطني لتدعيم القرب من المواطن، والتفاعل مع استفساراته وانتظاراته في مجال الأمن، وذلك من خلال تنظيم أروقة تحسيسية، فضلا عن تنشيط ندوات في مواضيع علمية وأكاديمية تتقاطع مع اهتمامات المواطن الأمنية.
و اوضح السيد الوالي بالنظر إلى الدور الهام الذي تضطلع به أسرة الأمن الوطني في خدمة الوطن والمواطنين، أولى صاحب الجلالة الملك محمد السادس عناية سامية لعناصر الأمن الوطني.
وتميزت هذه السنة، بالخصوص، بإشراف جلالة الملك في أبريل الماضي على إعطاء انطلاقة أشغال إنجاز المقر الجديد للمديرية العامة للأمن الوطني، وعلى تدشين مركز للفحص بالأشعة والتحاليل الطبية للأمن الوطني.
وتشكل هذه الالتفاتة المولوية السامية اعترافا بالجهود الدؤوبة والتضحيات الجسام التي يبذلها رجال ونساء هذه المؤسسة، لضمان أمن المواطنين، وحماية ممتلكاتهم والحفاظ على النظام العام، وكذا روح التعبئة، واليقظة والحزم التي يبين عنها أعضاء المديرية العامة للأمن الوطني خلال أدائهم لمهامهم.
هي مناسبة سنوية إذن يتجدد معها الاحترام الذي تحظى به المديرية العامة للأمن الوطني بالنظر لما أبانت عنه من نجاعة وفعالية في مواجهة التحديات الأمنية الكبيرة، وحفظ النظام، وحماية أمن وسلامة المواطنين وممتلكاتهم، مما جعلها تحظى بتقدير كافة المغاربة وكذا الشركاء الدوليين في مجال التعاون الأمني مع المملكة.
اما بالنسبة للحصيلة المتعلقة بالعمليات الامنية خلال الفترة الممتدة ما بين
شهر ماي 2018 إلى شهر ابريل 2019 : يضيف السيد محمد لوليدي على صعيد زجر الجريمة و تعزيز الشعور بالأمن بلغ العدد الاجمالي للقضايا التي تم تسجيلها لدى مختلف المصالح الأمنية، 51.530 قضية مقابل 43.350 قضية خلال نفس الفترة من السنة الماضية اي بزيادة %18.85.
و تم تقديم للعدالة بموجب هذه القضايا وقضايا أخرى: 32.837 شخصا بزيادة :15.50%،كما تم ايفاف:19.580 شخصا مبحوثا عنه في قضايا مختلفة.
اما عدد استقبال المكالمات الهاتفية نداءات المواطنين وطلبات النجدة عبر الخط 19 ، ما يفوق 127.680 مكالمة..ليتم تحريك 92.265 تدخلا امنيا مختلفا.
وبخصوص الجرائم المرتبطة بالتقنيات الحديثة ، فقد تمت معالجة 167 قضية بفضل المجهودات المبذولة من طرف الفرق الأمنية .
فيما بلغت جرائم التشهير والابتزاز الجنسي عبر الانترنيت 130 قضية ، تورط فيها 151 شخصا.
و في إطار محاربة ظاهرة المخدرات بشتى أنواعها واستهداف و تعقب مروجيها و خصوصا استهداف المروجين الكبار ،إذ تم تحقيق نتائج قياسية مقارنة بالسنوات الماضية ، و ذلك بإيقاف 13.962 شخصا بزيادة 82% عن السنة الماضية ، و إنجاز 11297 قضية ( بنسبة زيادة:50%) حجز بموجبها: ما يزيد عن 02 طن 650 كلغ من مخدر الشيرا( بزيادة: 53%)، و 5 كلغ من مخدر الكوكايين( بزيادة:360%)، و 2.5 كلغ غرام من الهرويبن( بزيادة: 530%)، بالإضافة للاقراص المهلوسة والاكستازي التي ناهز عددها:78.000( بنسبة قاربت86%).
و في إطار إصدار البطائق الوطنية التعريف الإلكترونية تم إصدار 133.260، إضافة 49.782 شهادة للسوابق ، فضلا عن 744 بطاقة اقامة للأجانب المقيمين بالنفود الترابي لولاية أمن تطوان.
اما بخصوص حوادث السير عاينت مصالح ولاية امن تطوان: 2743 حادثة سير بدنية ( بنسبة زيادة 39%) ، كانت 66 منها مميتة ، و صل عدد مخالفة مرورية 77.596.
كما اعتمدت ولاية امن تطوان على الحملات التوعية و التحسيسية في مواضيع متنوعة بالمؤسسات التعليمية من طرف اطرها الأمنية و من بينها ترسيخ قيم المواطنة ، السلامة الطرقية ، العنف المدرسي ، بيع و استهلاك المخدرات ، و التحسيس بخطورة المظاهر الجديدة للانحراف…، و استفاد منها خلال هذه السنة قرابة39.000 تلميذ و تلميذة ينتمون لحوالي 200 مؤسسة تعليمية.
و أخيرا عدد القضايا التي ضبطتها فرق الأمن المدرسي بالقرب او في محيط المؤسسات التعليمية فقد بلغ عددها 586 قضية ، مكنت من توقيف 616 شخصا لتورطهم في قضايا مختلفة منها خاصة : الاتجار او استهلاك المخدرات ، السرقة ، السكر العلني و البين.
واختتم الحفل بتوشيح عدد من افراد رجال الأمن الوطني من طرف والي امن تطوان ، و عامل عمالة إقليم تطوان ، و عامل عمالة المضيق الفنيدق، أنعم عليهم الملك محمد السادس بأوسمة ملكية.
مصادر 24 القنيطرة: ع.الحفيظ اوضبجي

التعليقات مغلقة.