اسماء الشعبي تخوض الانتخابات الجماعية والبرلمانية باقليم الصويرة   

تواصل امرأة الاعمال والفاعلة الجمعوية اسماء الشعبي،حملتها الانتخابية،بصفتها وكيلة لحزب الأصالة والمعاصرة،برسم الانتخابات الجماعية والتشريعية،برمز التراكتور،باقليم الصويرة.

الحملة الانتخابية المرشحة البامية،اسماء الشعبي،قادتهاةالى احياء واسواق المدينة العتيقة لمدينة الرياح،والى التجمعات السكانية،بالمراكز الحضرية للمدينة،بالاضافة الى مجموعة من الجماعات الترابية،التابعة لإقليم الصويرة،ولاسيما منطقتي الشياظمة وحاحا،هذه الأخيرة التي ينحدر منها والدها الراحل ميلود الشعبي،رجل الاعمال المعروف.

وبحسب تصريح اسماء الشعبي للجريدة،فهي تراهن الى جانب زملائها بلائحة حزب البام،على اكتساح النتائج الانتخابية لبلدية الصويرة،تحت شعار(يدواحدة تجمعنا)لتعود من جديد وباغلبية مريحةلكرسي رئاسة البلدية،والذي سبق لها ان تحملت مسؤولية تدبير الشأن المحلي لمجلس المدينة،بصفتها أول امرأة تتولى رئاسة بلدية حضرية بالمغرب،سنة 2003.

اسماء الشعبي التي تخوض حملتها الانتخابية،بمعية نخبة من الوجوه الشابة من المرشحين والمرشحات،تحت شعار(البام باش نزيدو القدام),تراهن على اصوات ساكنة مدينة الرياح،من اجل التغيير،والنهوض لاوضاع المدينة والاقليم،وهي تناشد من خلال هذا المنبر الاعلامي ساكنة مناطق الشياظمة وحاحا،الى النزول بكثافة من اجل التصويت،الايجابي،والناجع،وعدم ترك الفرصة سانحة،لخصوم التغيير،لان التصويت حق دستوري،وواجب وطني،لايجب التفريط فيه،حسب تصريح الشعبي،ملتمسة من جميع الشيظميين والشيظميات والحيحيين والحيحيات،تحكيم ضمائرهم،امام الله والمجتمع،خلال يوم الاقتراع 8شتنبر،الجاري،وذلك بالمشاركة المكثفة والتصويت على المرشح او المرشحة الاصلح والانسب ،لخدمة الصالح العام المحلي لمدينةةالصويرة،وللوطن ككل.

التعليقات مغلقة.

WP2Social Auto Publish Powered By : XYZScripts.com