القضاء اليوناني يقرر ترحيل قيادي في تنظيم داعش إلى المغرب

قررت أخيرا السلطات القضائية في سالونيك (Thessalonique) باليونان ترحيل مواطن مغربي يبلغ من العمر 28 سنة كان يشغل مناصب قيادية في كتائب تنظيم داعش الإرهابي إلى المغرب.

يشار إلى أن المصالح الأمنية المختصة بدولة اليونان تمكنت في نهاية شهر يوليوز الماضي من توقيف “محمد بودركة” الحامل للقب الحركي “أبو محمد الفاتح”، بناء على معلومات استخباراتية دقيقة وفرتها الإدارة العامة للدراسات والمستندات (DGED) والادارة العامة لمراقبة التراب الوطني (DGST).

وكان هذا المغربي مبحوثا عنه للاشتباه في تورطه في التحضير والإعداد لتنفيذ مشاريع إرهابية كبرى وارتكاب عمليات تخريبية بالمغرب بإيعاز وتحريض من المتحدث السابق باسم تنظيم داعش الإرهابي.

والتحق “أبو محمد الفاتح” بصفوف تنظيم داعش الإرهابي بسوريا في سنة 2014، قبل أن يشغل مهام قيادية بارزة فيما يسمى “بالفرقة الخاصة” بمنطقة دير الزور، وفيما يسمى ب” الشرطة الدينية” أو “الحسبة” بولاية الرقة.

وسبق أن ظهر في شريط مصور يوثق لعملية استهداف مقاتل سوري بواسطة سلاح حربي، وهو في حالة تلبس بالتمثيل بجثته ومتوعدا بقتال من سماهم أعداء الدين.

وحسب المعلومات المتوفرة لدى الاستخبارات المغربية، فقد استطاع “بودركة” الهروب من أماكن القتال التابعة لتنظيم داعش بسوريا في اتجاه أوروبا، وتحديدا اليونان، وذلك باستعمال وثائق شخصية مزيفة وانتحال هوية غير صحيحة، قبل أن يتم تشخيص هويته وتحديد مكانه وتوقيفه في إطار عملية أمنية مشتركة.

المصدر : دين بريس

التعليقات مغلقة.

WP2Social Auto Publish Powered By : XYZScripts.com