انتحار مستخدم باحدى الوحدات السياحية بمنطقة أكدال بمراكش،

علمت الجريدة من مصادر موثوقة،ان مستخدما يعمل باحدى الوحدات الفندقية المصنفة،بالمنطقة السياحية أكدال بمدينة مراكش،وضع زوال اليوم حدا لحياته،بعدما اقدم على الانتحار،لاسباب مجهولة،
وقد خلف الحادث حزنا واسعا و عميقا في نفوس إدارة الفندق وفي اوساط الشغيلة،بالنظر لطيبوبة الضحية
الى ذلك رجحت بعض المصادر أن يكون وراء الحادث،ضائقة مالية محتملة، و مشا كل نفسية ترتبت عنها مشاكل اسرية،بسبب التداعيات العصيبة التي انعكست على العديد من شغيلة القطاع السياحي بمدينة مراكش،بسبب جائحة الفيروس التاجي المستجد كوفيد 19،ومتحوراته،والتي جعلت القطاع السياحي يفقد 20مليون سائح،طيلة فترة الجائحة،التي دامت زهاء سنتين متتاليتين من الزمن.
ويذكر أن جثة الضحية احيلت على مصلحة الطب الشرعي،من اجل تحديد الأسباب والملابسات المحيطة بهذه الفاجعة.تحت اشراف النيابةالعامة المختصة.

التعليقات مغلقة.

WP2Social Auto Publish Powered By : XYZScripts.com