الدرك الملكي بالقنيطرة يشن حملات تمشيطية وتطهيرية واسعة واستباقية لمحاربة الجريمة بمولاي بوسلهام .

rma

الدرك الملكي بالقنيطرة يشن حملات تمشيطية وتطهيرية واسعة واستباقية لمحاربة الجريمة بمولاي بوسلهام .

في إطار العمل المتواصل والحملات التمشيطية وبفضل التدابير المحكمة والتوجيهات المسؤولة الصارمة المتخذة من طرف الكولونيل الموساويي القائد الجهوي  للدرك الملكي بالقنيطرة ،عملت عناصر الدرك الملكي بقيادة الكومندان الشاوي على شن حملة تطهيرية واسعة النطاق بمولاي بوسلهام لمحاربة كل الظواهر الإجرامية من أجل محاربة جميع اشكال الجريمة والمتاجرة في المخدرات بشتى أنواعها والهجرة السرية وسرقة الرمال وأخرى متعلقة بالسرقة تحت التهديد والدعارة.

البحث عن ذوي السوابق العدلية المبحوث عنهم وتقديمهم للعدالة .

وشملت هاته الحملة العديد من الدواوير والنقط السوداء التابعة لنفوذها خصوصا الأحياء الآهلة بالسكان والتجمعات السكنية المترامية الأطراف، التي تعرف تنامي ظواهر الجريمة بمختلف أنواعها .

ومكنت هذه التحركات وفق مصادر موثوقة من محاربة استهلاك المخدرات بعدد من المناطق وذلك بإيقاف مجموعة من باعة المخدرات، إضافة الى حجز كميات مهمة منها بشتى أنواعها، فيما تم تحرير برقيات بحث في حق آخرين لتورطهم في قضايا جنحية، وضلوعهم في قضايا إجرامية مختلفة تتعلق أغلبها بالسرقات الموصوفة والاتجار في المخدرات واستهلاكها والاعتداء بالسلاح الأبيض، تنظيم الهجرة السرية .

وقد خلفت هاته التحركات والحملات لعناصر الدرك ارتياحا عارما واستحسانا لدى الساكنة لنجاعتها وصرامتها في التصدي لتجليات الجريمة واستتباب الأمن والنظام العام.

التعليقات مغلقة.