حملات تمشيطية وتطهيرية واسعة للدرك الملكي بسيدي الطيبي ضواحي القنيطرة .

 بتعليمات من القائد الجهوي والإشراف المباشر لقائد السرية شنت سرية الدرك الملكي بسيدي الطيبي بقيادة رئيس مركز الدرك الملكي بسيدي الطيبي حملة تمشيطية موسعة همت بالخصوص مروجي المخدرات والخمور، وشملت الحملات التطهيرية التي تواصلت على مدى الأيام الأخيرة الماضية ،النقاط السوداء و الأحياء الآهلة بالسكان والتجمعات السكنية المترامية الأطراف، وخصوصا منها تلك التي تعرف تنامي ظواهر الجريمة بمختلف أنواعها .

وقد أثمرت هذه الحملة عن إيقاف أحد الأشخاص المطلوبين لدى العدالة، لمدة 03 سنوات تورطهم في قضايا مختلفة تتنوع مابين النصب والاحتيال وإصدار شيكات بدون رصيد قدرت قيمتها بحوالي 100 مليون سنتيم وله سوابق قضائية في الإتجار بالمخدرات .

كما مكنت الحملة من اعتقال العديد من المشبوهين المتورطين في قضايا إجرامية مختلفة تتعلق أغلبها بالسرقات الموصوفة والاتجار في المخدرات واستهلاكها والاعتداء بالسلاح الأبيض، هواجس أقلقت راحة سكان النواحي المذكورة، وخلفت هذه التحركات الأمنية ارتياحا واستحسانا لدى الساكنة لنجاعتها وصرامتها في التصدي لتجليات الجريمة واستتباب الأمن والنظام العام.

 

rma

التعليقات مغلقة.