المركز الترابي للدرك الملكي بالقنيطرة يفكك مصنع لصنع “ماء الحياة” ويحجز ( 02 ) طن من مسكر ماء الحياة .

المركز الترابي للدرك الملكي بالقنيطرة يفكك مصنع لصنع “ماء الحياة” ويحجز ( 02 ) طن من مسكر ماء الحياة .

 في إطار المجهودات المبذولة من طرف درك القنيطرة لمحاربة ترويج الممنوعات بمختلف أنواعها بالإقليم، تمكنت عناصر الدرك الملكي التابعة للمركز الترابي القنيطرة ليلة أمس الأحد من حجز ، حوالي طنين ( 02 ) طن من مسكر ماء الحياة معدة للبيع والتوزيع ، بالإضافة إلى فواكه ومواد مخمرة  .

وتعود تفاصيل الواقعة، إلى ليلة يوم أمس الأحد  ، عقب توصل المركز الترابي للدرك بإخبارية تفيد تواجد أحد المصانع السرية لصنع ماء الحياة المسكرة بدوار لهماسيس التابعة لجماعة عامر السفلية .

وأفادت مصادر مطلعة، أنه تم توقيف العائلة المالكة للمصنع و المكونة من كل من الأب و الإبن و زوجة الإبن المصنع  خلال مداهمتهم للمصنع ، ليعثر رجال الدرك على براميل تستعمل في تخمير المواد الأولية لصناعة المسكر، و كمية من “الشريحة” المخمرة ، بالإضافة إلى عدد من المعدات (براميل قنينات غاز أسلاك نحاسية ، 03 الات من كوكوط من الحجم الكبير ، و 03 أفرنة ..) التي توظف لصناعة هذا المنتوج.

وبعد إحراء البحث الأولي مع الموقوفين تبين أنهم من دوي السوابق العدلية في مجال الاتجار في مسكر ماء الحياة .
ويأتي هذا التدخل الدركي الناجع والناجح  للمركز الترابي للدرك الملكي بالقنيطرة في إطار سعيها الحثيث إلى مكافحة ترويج المحظورات، وفي طليعتها المخدرات ومسكر ماء الحياة وتجفيف منابعها
وحسب مصادر عليمة فإن العملية التي أشرف عليها قائد السرية ، بتعليمات من القائد الجهوي للدرك الملكي بالقنيطرة و الإشراف المباشر لرئيس المركز الترابي بالقنيطرة .

وفتحت مصالح الدرك تحقيقا في الواقعة ، ووضع جل الموقوفين تحت تدابير الحراسة النظرية.

  و في نفس السياق تمكنت في نفس الليلة ذات العناصر من توقيف أحد المبحوثين عنه بموجب عدة مدكرات بحث بسبب تورطه في تنظيم الهجرة السرية .

الموقوف الدي ينحدر من دوار اشكر كان هو العقل المدبر و المنظم الرئيسي للشبكة التي تم توقيفها مؤخرا  و المكونة من أحد الأشخاص من جنسية بنغلاديشية و ستة مغاربة تم تقديمهم للعدالة في حين ظل في حالة فرار الى أن ، سقط في قبضة الدرك الملكي التي ظلت تلاحقه بإصرار لوضع حد لنشاطه الإجرامي .

rma

التعليقات مغلقة.